جامعة الأخوين

نبذة عن الجدع المشترك

الجذع المشترك للجامعة

يتعين على خريج أي معهد للتعليم العالي أن يمتلك معرفة وفهما وكفاءة محددة أيا كان مجال دراسته. ولهذا السبب، تلتزم جامعة الأخوين بتوفير تعليم واسع المدى للطلاب من خلال الجذع المشترك للجامعة.

الأساس المنطقي للجذع  المشترك للجامعة

تُعرف المواد التي يجب أن يدرسها كل الطلاب بالجذع المشتركللجامعة(UCC). أيا كان برنامج الدرجة العلمية، تقوم مواد الجذع المشتركبتكملة الأهداف العامة لكل برنامج وتدعم تقديم واكتساب وتطبيق العديد من المهارات التواصلية والعقلية. ومن خلال المحتوى المشترك، تقوم كل البرامج بتقديم المناهج الموضوعة بعناية لتزود الطلاب بالأدوات والمعرفة والقدرات اللازمة للنجاح الشخصي والمهني.

لإعداد الطلاب للعمل والحياة بصفة عامة، توفر الجامعة تعليما مصمما لصقل المهارات التي تبني التفكير النقدي وتشجع العقلية المستفسرة بما يتضح من اتساع المعرفة وعمق الفهم. بالإضافة إلى ذلك، ترعى الجامعة الوعي بالتساؤلات الخالدة والتحديات الجديدة التي تواجه البشرية، وعمق واتساق الحكم الأخلاقي، والقدرة على التحدث والكتابة بوضوح ودقة، والقدرة والرغبة المستمرتين في التعلم، وتبادل الأفكار والمعرفة للتطوير، والوعي بالثقافات الأخرى خارج الحدود الوطنية.

أهداف الجذع المشترك للجامعة

  • تطوير الكفاءة المعولمة بتعلم الفهم والتطبيق المناسبين في بيئات متنوعة ومتعددة الثقافات.
  • مساعدة الطلاب على اكتساب القدرة لفهم العالم من حولهم ورؤية كيف ترتبط دراساتهم بالقضايا المعاصرة المحلية والإقليمية والدولية.
  • تزويد الطلاب بالأدوات اللازمة للتفوق في دراساتهم، بغض النظر عن تخصصهم، ولبناء سلوكيات وقدرات التعلم المتواصل
  • مساعدة الطلاب على التطور الشخصي والاجتماعي والعقلي
  • تنمية التفكير الإبداعي والنقدي من خلال الاستنتاج اللفظي والكمي
  • إعداد الكفاءات الموثوقة في تكنولوجيا المعلومات إلى جانب القدرة على تقييم مصادر المعلومات المختلفة
  • تنمية قدرات اللغة والتواصل للأداء المناسب باللغات الإنجليزية والفرنسية والعربية شفويا وكتابيا

ولتحقيق الأهداف المذكورة، توزع مواد الجذع المشترك على النحو التالي:

  • التواصل
  • الإنسانيات
  • المهارات العددية
  • العلوم الطبيعية
  • الطلاقة اللغوية

ولاختيار مستويات المواد المناسبة من كل فئة، يجب على الطلاب الاطلاع على المناهج التفصيلية المبينة لكل كلية.